أعلان الهيدر

.

8/04/2012

الرئيسية جولة في سديم أوريون

جولة في سديم أوريون


الفضاء , صور  , فيديو , اجمل الصور ,
تخيلوا أن هذه اللوحة الفنية بارعة الجمال لم ترسم بقلم فنان، بل هي صورة تم التقاطها بمجسات تلسكوب هابل لسديم أوريون الذي يبعد عنّا 1,500 سنة ضوئية (أي 14,190,792,600,000,000 كيلومتر)!!

قبل أن نتحدث عن هذا السديم دعونا نتعرف أولاً على معنى كلمة سديم:
السديم هو سَحَابة عملاقة تتكون من الغبار والغازات كغاز الهيدروجين والهيليوم وبعض الغازات المتأينة الأخرى، ويوجد عدد هائل من هذه السحب العملاقة في أرجاء الكون بين النجوم لذا تُسمى سحابة بَيْنَجْمِيّة.
وحتى لا ترتبط كلمة سحابة في ذهنكم بما نراه على أرضنا تخيلوا أن هذه السحابة التي ترونها في الصورة والتي لا يتعدى حجمها عدة سنتيمترات على شاشة حاسوبكم يبلغ عرضها 24 سنة ضوئية تقريباً (أي 227,052,682,000,000 كيلومتر) فقط!!


 المدهش أن هذا المشهد البديع يحمل متناقضين نادراً ما يجتمعا: الموت والحياة!
فهو من جانب نتج عن انفجار نجم كشمسنا بعد انتهاء عمرها وتبعثر بقايا هذا النجم في الفضاء الكوني، وفي نفس الوقت هو مكان لميلاد نجوم جديدة حين تقوم قوى الجاذبية بجذب الذرات المتناثرة في السديم لتنهار جاذبياً على بعضها البعض فيولد نجم جديد شاب من أطلال النجم القديم!!
يبعد هذا السديم عنا حوالي 1,500 سنة ضوئية (14,190,792,600,000,000 كيلومتر) وهو بذلك أقرب منطقة عملاقة لولادة النجوم بالنسبة لمجرتنا (قريب جداً).
يحتوي السديم نجوماً شابة تقوم بإطلاق الأشعة فوق البنفسجية في السديم، مما يؤدي للمعان وتوهج الهيدروجين والغازات الأخرى التي يتكون منها السديم لتظهر بهذا التدرج اللوني البديع.على الرغم من حجم سديم أوريون الهائل إلا أنه في الحقيقة جزء صغير من منظومة أكبر بكثير في كوكبة أوريون، ولتدركوا عِظم حجمها وحجم كوننا شاهدوا هذا الفيديو:

              
اترككم مع مجموعة من الصور :-
 
 
 
 
 
 
سبحــان الله وبحمده سبحــأن الله العظيــــــم ، ،، ، 

هناك تعليق واحد:

ثمة لفظ قد يكسبك العالم لكن .. تخسر نفسك ! ثمة لفظ قد يفقدك العالم لكن .. تكسب نفسك ! زنْ الفاظك تعرف نفسك ..

يتم التشغيل بواسطة Blogger.