القائمة الرئيسية

الصفحات

الكلاب يمكنها تمييز الشرير والطيب من بني البشر








أظهرت مجموعة من  التجارب أجراها علماء بجامعة (فيينا )النمساوية للطب البيطري على الكلاب، أنهم يجيدون تمييز الحالة العاطفية للإنسان جيدًا، كما يُمكنهم تحديد ما إذا كان الإنسان طيبًا أم شريرًا.

وتضمنت التجارب التي أجروها على الكلاب، عرض صور فوتوغرافية تعكس الحالة النفسية لمجموعة من الأشخاص، مع إخفاء جزء الوجه الذي يظهر هذه الحالة، وكان على الكلاب التفريق بين هذه الحالات، وقد بلغت نسبة الإجابات الصحيحة 70% 
.
كما لاحظ العلماء خلال هذه التجارب أن الكلاب كانت تبطئ في الإجابة إذا كان جواب "الشر" هو الصحيح، حتى أن بعضها حاول مغادرة مكان التجارب، وأرجع العلماء ذلك إلى عدم رغبة الكلاب في تذكر الوجوه الشريرة.

تعليقات