القائمة الرئيسية

الصفحات

تلوث الهواء يُزيد من فرص إصابة كبار السن بالأزمات القلبية




أظهرت دراسة أجراها باحثون بكلية الصحة و الطب الاستوائي بلندن، أن الجزيئات السامة العالقة في الهواء الناجمة عن الأتربة والدخان وعوادم السيارات، تُزيد من فرص الإصابة بالأزمات القلبية خاصة بين الرجال من السود وكبار السن ممن تخطوا الخامسة والستين عام بنسبة تصل إلى 5% .

وقام الباحثون على مدار ثمانية أعوام بتحليل نوعية الهواء وعناصر التلوث به وتأثيرها السلبي على مرضى القلب خاصة كبار السن، واتضح إصابة ما يقرب من 11 ألف شخص بأزمة قلبية كانت ما يقرب من 90% منها أزمات خطيرة في مقابل حدوث نحو 55% منهم في فصل الصيف.

كما لوحظ أن ارتفاع مستوى الأوزون بمعدل 20 جزءًا لكل بليون يُزيد من مخاطر الإصابة بالأزمات القلبية بنسبة 4.4%.
   
 وشددت الدراسة على ضرورة إيجاد السُبل للعمل على تراجع معدلات التلوث والعادم العالق من السيارات لتحسين نوعية الهواء مما يُساهم في تقليل الأزمات القلبية.

تعليقات

Download New Chedot Browser

هل تريد أن يصلك احدث مقالات الموقع علي البريد الإلكتروني، قم بكتابة إيميلك الآن في الخانة التالية:

يعد إدخال الايميل الخاص بكم، قم بتفعيله بالضغط علي رسالة التفعيل التي ستصلك عالايميل وأستمتع بالجديد